lundi , 11 décembre 2017
Accueil » Culture » السفير الألماني السابق في المغرب الدكتور مراد ولفريد هوفمان
السفير الألماني السابق في المغرب الدكتور مراد ولفريد هوفمان

السفير الألماني السابق في المغرب الدكتور مراد ولفريد هوفمان

“ما أروع الرجل! .. الإمام عبد السلام ياسين المولود سنة 1928 بمراكش، ومرشد الحركة الإسلامية المغربية “جماعة العدل والإحسان ” كان يهابه الملك الراحل الحسن الثاني كما كان جمال عبد الناصر يهاب سيد قطب.

ومنذ رسالته المفتوحة إلى الملك الراحل سنة 1974 و التي أبرزته على الساحة، تعرض الشيخ ياسين إلى محن، وابتداء من سنة 1989 حوصر حصارا شديدا في بيته الكائن بمدينة سلا، توأمة مدينة الرباط، ( ولكي لا أعرضه لمزيد من الخطر كنت أتحاشى زيارته في بيته عندما كنت سفيرا بالمغرب).

وقد كان نظره صائبا في مسألة التمييز بين الملكية و إمارة المؤمنين (…) و هو الرجل القوي في الحق الذي يكره المداهنة و المهادنة (…)و بعد 30 سنة من القمع السياسي، أصبح من الممكن للعالم أجمع، أن يطلع على فكر الشيخ ياسين المساير للفكر العالمي لدرجة يعتري المرء الشعور بالعجب (…)

الشيخ ياسين هو رجل حوار إذ يقول: “فرغم أن لون سمائنا ليس واحدا، إلا أن أرضنا واحدة” فالرجل حقا خطر على الملكيات والأنظمة المستبدة، وهو رجل فكر ودعوة وأخلاق من طراز عزت بيغوفيتش، وهو مرشد إسلامي عظيم للألفية الثالثة حفظه الله وجعله ذخرا للأمة” .

#الذكرى_الخامسة_لرحيل_الإمام_عبد_السلام_ياسين رحمه الله

A propos de admin

Répondre

Votre adresse email ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont marqués d'une étoile *

*